• Kingdom of Saudi Arabia - Riyadh
  • 966559998134+
  • info@endocrine.org.sa

الهدف من التحليل هو معرفة ومراقبة مستوى السكر في الدم وذلك لتنظيم البرنامج العلاجي الخاص بالمريض ولتفادي الارتفاع أو الانخفاض الشديدين، ولمنع خطر المضاعفات المزمنة من مشاكل العين والقلب والكلى والأعصاب والقدمين.

  • طريقة التحليل باستخدام جهاز خاص: يتوفر في الصيدليات أنواع كثيرة من أجهزة تحليل السكر في الدم ولهذا فعلى المريض استشارة الطبيب وأخصائي تعليم وتدريب مرضى السكر قبل شراء هذه الأجهزة كما يجب على الأخصائية التأكد من دقة الجهاز وجودته أو قراءة الكتيب المرفق معه لمعرف الطريقة الصحيحة لتشغيله وصيانته قبل تدريب المرضى على استخدامه.

عند تدريب مريض السكر على التحليل الذاتي للدم يتوجب على الأخصائية اتباع الآتي:

  • توضيح حقيقة أن النتائج قد تختلف من جهاز لآخر وأن هناك نسب (10% – 15%) بين نتائج المختبر ونتائج الأجهزة المنزلية وذلك لأن عينة الدم المستخدمة تؤخذ من الشعيرات الدموية الدقيقة في حالة الجهاز المنزلي بينما ترسل عينة الوريد إلى المختبر.
  • التأكد من تاريخ صلاحية الأشرطة والتشديد على أهمية إحكام غلق الأشرطة بعد كل استعمال.
  • التأكد على ضرورة الاتصال بالأخصائية إذا كان مستوى السكر في الدم مرتفعا أكثر من 240 مج (13.3 ملي مول) أو منخفضا اقل من 60 مج (3.3 ملي مول) ومن ثم طرق التصرف السليم في الحالتين.
  • التأكد على أن التحاليل يجب أن تتم باتباع نظام يومي أو أسبوعي يتفق عليه الطبيب والأخصائي بما يتناسب مع حاجة كل مريض.

تحليل البول المنزلي:

يظهر السكر في البول عندما يتجاوز مستوى السكر في الدم نسبة 180 مج (10 ملي مول) ولكن هذه النسبة غير ثابتة وتؤثر عليها عوامل كثيرة ولهذا فإن الكشف على نسبة السكر في البول لا يعتبر دقيقا وذلك لصعوبة تحديد مدى الارتفاع والانخفاض المصاحب في سكر الدم (يلجأ الكثيرون إلى تحليل السكر في البول نظرا لسهولة التحليل ولكن من الأفضل عدم الاعتماد على النتائج في تغيير أو تعديل البرنامج العلاجي للمريض).

تكمن أهمية تحليل البول في الكشف على وجود الكيتون (الأسيتون) ويجب عمل هذا النوع من التحاليل في الحالات الآتية:-

  • حالات الالتهابات المختلفة – حرارة – زكام – إسهال. قيء…
  • حالات الارتفاع الشديد في مستوى السكر في الدم أكبر من 250 مج (14 ملي مول).
  • حالات الضغوط النفسية والأزمات.
  • إن الكشف على نسبة الكيتون في البول يتطلب تعديلا في جرعة الأنسولين المقررة يوميا إذا كان مستوى السكر في الدم أكثر من 200 مج (11,1 ملي مول) وذلك اعتمادا على نتيجة التحليل (1+ ، 2+ ، 3+) وهذا يتم وفق اتباع نظام متفق عليه من قبل الطبيب والأخصائية يكون على الشكل التالي:
  • في حالة ظهور درج واحد من الكيتون (1+) في البول يمكن زيادة مقدار 5% من المجموع الكلي لجرعة الأنسولين خلال 24 ساعة بحيث تكون الزيادة من الأنسولين الصافي فقط.
  • في حالة ظهور درجتين من الكيتون (2+) في البول يمكن زيادة مقدار 10% من المجموع الكلي لجرعة الأنسولين خلال 24 ساعة تكون الزيادة من الأنسولين الصافي فقط.
  • في حال ظهور ثلاث درجات (3+) من الكيتون في البول يمكن زيادة مقدار 15% من المجموع الكلي لجرعة الأنسولين خلال 24 ساعة بحيث تكون الزيادة من الأنسولين الصافي فقط.
  • بالإمكان تكرار إعطاء جرعات زائدة من الأنسولين الصافي كما هو موضح أعلاه (قبل الإفطار، قبل الغداء، قبل العشاء) ما دامت نسب السكر في الدم مرتفعة واستمر ظهور الكيتون في البول.
  • استشاري الغدد الصم والسكري للأطفال وعضو مجلس إدارة الجمعية

الهدف من التحليل هو معرفة ومراقبة مستوى السكر في الدم وذلك لتنظيم البرنامج العلاجي الخاص بالمريض ولتفادي الارتفاع أو الانخفاض الشديدين، ولمنع خطر المضاعفات المزمنة من مشاكل العين والقلب والكلى والأعصاب والقدمين.

  • طريقة التحليل باستخدام جهاز خاص: يتوفر في الصيدليات أنواع كثيرة من أجهزة تحليل السكر في الدم ولهذا فعلى المريض استشارة الطبيب وأخصائي تعليم وتدريب مرضى السكر قبل شراء هذه الأجهزة كما يجب على الأخصائية التأكد من دقة الجهاز وجودته أو قراءة الكتيب المرفق معه لمعرف الطريقة الصحيحة لتشغيله وصيانته قبل تدريب المرضى على استخدامه.

عند تدريب مريض السكر على التحليل الذاتي للدم يتوجب على الأخصائية اتباع الآتي:

  • توضيح حقيقة أن النتائج قد تختلف من جهاز لآخر وأن هناك نسب (10% – 15%) بين نتائج المختبر ونتائج الأجهزة المنزلية وذلك لأن عينة الدم المستخدمة تؤخذ من الشعيرات الدموية الدقيقة في حالة الجهاز المنزلي بينما ترسل عينة الوريد إلى المختبر.
  • التأكد من تاريخ صلاحية الأشرطة والتشديد على أهمية إحكام غلق الأشرطة بعد كل استعمال.
  • التأكد على ضرورة الاتصال بالأخصائية إذا كان مستوى السكر في الدم مرتفعا أكثر من 240 مج (13.3 ملي مول) أو منخفضا اقل من 60 مج (3.3 ملي مول) ومن ثم طرق التصرف السليم في الحالتين.
  • التأكد على أن التحاليل يجب أن تتم باتباع نظام يومي أو أسبوعي يتفق عليه الطبيب والأخصائي بما يتناسب مع حاجة كل مريض.

تحليل البول المنزلي:

يظهر السكر في البول عندما يتجاوز مستوى السكر في الدم نسبة 180 مج (10 ملي مول) ولكن هذه النسبة غير ثابتة وتؤثر عليها عوامل كثيرة ولهذا فإن الكشف على نسبة السكر في البول لا يعتبر دقيقا وذلك لصعوبة تحديد مدى الارتفاع والانخفاض المصاحب في سكر الدم (يلجأ الكثيرون إلى تحليل السكر في البول نظرا لسهولة التحليل ولكن من الأفضل عدم الاعتماد على النتائج في تغيير أو تعديل البرنامج العلاجي للمريض).

تكمن أهمية تحليل البول في الكشف على وجود الكيتون (الأسيتون) ويجب عمل هذا النوع من التحاليل في الحالات الآتية:-

  • حالات الالتهابات المختلفة – حرارة – زكام – إسهال. قيء…
  • حالات الارتفاع الشديد في مستوى السكر في الدم أكبر من 250 مج (14 ملي مول).
  • حالات الضغوط النفسية والأزمات.
  • إن الكشف على نسبة الكيتون في البول يتطلب تعديلا في جرعة الأنسولين المقررة يوميا إذا كان مستوى السكر في الدم أكثر من 200 مج (11,1 ملي مول) وذلك اعتمادا على نتيجة التحليل (1+ ، 2+ ، 3+) وهذا يتم وفق اتباع نظام متفق عليه من قبل الطبيب والأخصائية يكون على الشكل التالي:
  • في حالة ظهور درج واحد من الكيتون (1+) في البول يمكن زيادة مقدار 5% من المجموع الكلي لجرعة الأنسولين خلال 24 ساعة بحيث تكون الزيادة من الأنسولين الصافي فقط.
  • في حالة ظهور درجتين من الكيتون (2+) في البول يمكن زيادة مقدار 10% من المجموع الكلي لجرعة الأنسولين خلال 24 ساعة تكون الزيادة من الأنسولين الصافي فقط.
  • في حال ظهور ثلاث درجات (3+) من الكيتون في البول يمكن زيادة مقدار 15% من المجموع الكلي لجرعة الأنسولين خلال 24 ساعة بحيث تكون الزيادة من الأنسولين الصافي فقط.
  • بالإمكان تكرار إعطاء جرعات زائدة من الأنسولين الصافي كما هو موضح أعلاه (قبل الإفطار، قبل الغداء، قبل العشاء) ما دامت نسب السكر في الدم مرتفعة واستمر ظهور الكيتون في البول.
  • استشاري الغدد الصم والسكري للأطفال وعضو مجلس إدارة الجمعية

الهدف من التحليل هو معرفة ومراقبة مستوى السكر في الدم وذلك لتنظيم البرنامج العلاجي الخاص بالمريض ولتفادي الارتفاع أو الانخفاض الشديدين، ولمنع خطر المضاعفات المزمنة من مشاكل العين والقلب والكلى والأعصاب والقدمين.

  • طريقة التحليل باستخدام جهاز خاص: يتوفر في الصيدليات أنواع كثيرة من أجهزة تحليل السكر في الدم ولهذا فعلى المريض استشارة الطبيب وأخصائي تعليم وتدريب مرضى السكر قبل شراء هذه الأجهزة كما يجب على الأخصائية التأكد من دقة الجهاز وجودته أو قراءة الكتيب المرفق معه لمعرف الطريقة الصحيحة لتشغيله وصيانته قبل تدريب المرضى على استخدامه.

عند تدريب مريض السكر على التحليل الذاتي للدم يتوجب على الأخصائية اتباع الآتي:

  • توضيح حقيقة أن النتائج قد تختلف من جهاز لآخر وأن هناك نسب (10% – 15%) بين نتائج المختبر ونتائج الأجهزة المنزلية وذلك لأن عينة الدم المستخدمة تؤخذ من الشعيرات الدموية الدقيقة في حالة الجهاز المنزلي بينما ترسل عينة الوريد إلى المختبر.
  • التأكد من تاريخ صلاحية الأشرطة والتشديد على أهمية إحكام غلق الأشرطة بعد كل استعمال.
  • التأكد على ضرورة الاتصال بالأخصائية إذا كان مستوى السكر في الدم مرتفعا أكثر من 240 مج (13.3 ملي مول) أو منخفضا اقل من 60 مج (3.3 ملي مول) ومن ثم طرق التصرف السليم في الحالتين.
  • التأكد على أن التحاليل يجب أن تتم باتباع نظام يومي أو أسبوعي يتفق عليه الطبيب والأخصائي بما يتناسب مع حاجة كل مريض.

تحليل البول المنزلي:

يظهر السكر في البول عندما يتجاوز مستوى السكر في الدم نسبة 180 مج (10 ملي مول) ولكن هذه النسبة غير ثابتة وتؤثر عليها عوامل كثيرة ولهذا فإن الكشف على نسبة السكر في البول لا يعتبر دقيقا وذلك لصعوبة تحديد مدى الارتفاع والانخفاض المصاحب في سكر الدم (يلجأ الكثيرون إلى تحليل السكر في البول نظرا لسهولة التحليل ولكن من الأفضل عدم الاعتماد على النتائج في تغيير أو تعديل البرنامج العلاجي للمريض).

تكمن أهمية تحليل البول في الكشف على وجود الكيتون (الأسيتون) ويجب عمل هذا النوع من التحاليل في الحالات الآتية:-

  • حالات الالتهابات المختلفة – حرارة – زكام – إسهال. قيء…
  • حالات الارتفاع الشديد في مستوى السكر في الدم أكبر من 250 مج (14 ملي مول).
  • حالات الضغوط النفسية والأزمات.
  • إن الكشف على نسبة الكيتون في البول يتطلب تعديلا في جرعة الأنسولين المقررة يوميا إذا كان مستوى السكر في الدم أكثر من 200 مج (11,1 ملي مول) وذلك اعتمادا على نتيجة التحليل (1+ ، 2+ ، 3+) وهذا يتم وفق اتباع نظام متفق عليه من قبل الطبيب والأخصائية يكون على الشكل التالي:
  • في حالة ظهور درج واحد من الكيتون (1+) في البول يمكن زيادة مقدار 5% من المجموع الكلي لجرعة الأنسولين خلال 24 ساعة بحيث تكون الزيادة من الأنسولين الصافي فقط.
  • في حالة ظهور درجتين من الكيتون (2+) في البول يمكن زيادة مقدار 10% من المجموع الكلي لجرعة الأنسولين خلال 24 ساعة تكون الزيادة من الأنسولين الصافي فقط.
  • في حال ظهور ثلاث درجات (3+) من الكيتون في البول يمكن زيادة مقدار 15% من المجموع الكلي لجرعة الأنسولين خلال 24 ساعة بحيث تكون الزيادة من الأنسولين الصافي فقط.
  • بالإمكان تكرار إعطاء جرعات زائدة من الأنسولين الصافي كما هو موضح أعلاه (قبل الإفطار، قبل الغداء، قبل العشاء) ما دامت نسب السكر في الدم مرتفعة واستمر ظهور الكيتون في البول.
العلامات
السكري, السمنة, امراض
شارك:

SSEM

استشاري الغدد الصم والسكري للأطفال وعضو مجلس إدارة الجمعية

نعرض لكم كذلك

ربما يعجبك أيضا